[ad_1]

كان مقاتلوا طالبان يصرخون “استسلموا أيها الكوماندوز، استسلموا”. بعد ثوان، خرجت مجموعة من نخبة القوات الخاصة الأفغانية، ورفعوا أيديهم واستعدوا للتنازل. قبل أن تتاح لهم الفرصة للتحدث، تم إطلاق النار عليهم وإعدامهم.

فيديو الحادث من شهر يونيو الماضي، ويبدو أنه يظهر جرائم حرب نفذتها حركة طالبان في شمال أفغانستان.

تدّعي طالبان أن مقطع الفيديو مزيف، ووصفته بأنه “مقطع دعائي معادٍ”. لكن CNN تحدثت إلى 5 من شهود العيان على هذه المجزرة، إلى جانب والد أحد رجال الكوماندوز القتلى. مراسلة CNN آنا كورين توافيكم بالتفاصيل من كابول.
 

[ad_2]

Source link