[ad_1]

ظهر البابا فرانسيس، الأحد، بشكل علني للمرة الأولى منذ عمليته الجراحية، وذلك من نافذة مستشفى جيميلي بجانب 3 مرضى صغار.

وقد شكر البابا فرانسيس الناس لدعواتهم، وتحدث أيضًا عن ضرورة إتاحة الرعاية الصحية لكل الناس، ووجه نداءً خاصًا لهاييتي بعد اغتيال رئيسهم.

فيما يتعلق بتطورات صحة البابا فرانسيس، قال الفاتيكان إنه يسير ويأكل، كما تمكن من تناول العشاء مع بعض الأطباء والممرضين من المستشفى.

ومن المتوقع أن يخرج البابا فرانسيس من المستشفى الاثنين.

[ad_2]

Source link