[ad_1]

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– كشف نظام التقصي الجيني لسلالات فيروس كورونا في دولة الإمارات العربية المتحدة عن أن السلالة الأكثر شيوعا هي سلالة بيتا بنسبة 39.2 في المائة، تليها دلتا بنسبة 33.9 في المائة وأخيرا سلالة ألفا بنسبة 11.3 في المائة.

وأشارت المتحدثة الرسمية عن القطاع الصحي في دولة الإمارات الدكتورة فريدة الحوسني، إلى أن السلالات السائدة في البلاد حالياً هي “ألفا، و”بيتا”، و”دلتا”، وذلك وفقاً لما ذكره الموقع الرسمي لوكالة الأنباء الإماراتية “وام”، الأحد، موضحة أن الدراسات العالمية تشير إلى أن قابلية انتقال متحور “دلتا” ارتفعت بنحو 40% إلى 60%، ولافتة إلى أن البيانات الحديثة من بعض الدول تبرز أن خطر دخول المستشفى يتضاعف بعد الاصابة بمتحور دلتا مقارنة مع متحور ألفا خاصة عند أولئك الذين يعانون من حالات صحية أخرى.

و أضافت الحوسني أن “السلالات المتحورة هي نسخة من الفيروس تضم مجموعة من الطفرات الجينية وهو أمر متوقع لفيروسات كورونا على مدى سنوات، وقد تم تسجيل عدد كبير من التحورات لفيروس سارس كوفيد 2 المسبب لمرض كوفيد – 19 أغلبها لم يسبب تغييرا في خصائص الفيروس ولا يشكل خطورة”.

وأوضحت أن هناك عددا قليلا من المتحورات التي تم رصدها تسببت في تغير بعض خصائص الفيروس مثل زيادة سرعة الانتقال أو تغير شدة المرض المرتبط به، أو تأثر أداء اللقاحات، أو الأدوية العلاجية، أو أدوات التشخيص.

وأكدت الحوسني أن “وزارة الصحة تعمل بالتعاون مع الجهات المعنية على رصد وتقييم هذه المتحورات بشكل مستمر وتتابع التغيرات العالمية في هذا المجال”.

[ad_2]

Source link